شبكة سورية الحدث


يتعبني الخيال وأتعايش منه بقلم الكاتبة إسراء عبدالله السلقيني

يتعبني الخيال وأتعايش منه بقلم الكاتبة إسراء عبدالله السلقيني

 


يوميات (1): 
يومياتي السخيفة لكنني أُحب منها مابعد الساعة الواحدة فجراً. عندما أندمج داخل قلبي "حجرتي" على الرغم من صمت هاتفي وانقطاع الضوء الأصفر "الوناسة" عندما تأتي الأفكار الجنونية فأشرد بجريباتي المزركشة. أتناول كتاباً أبحث فيه عن مقتطفات حنونة لاتخونني ذاكرتي به أذكر كيف يكون شكل أبطاله بصورة غير واضحة
لكنني أذكر المكان لدرجة أرى خدوش الحائط وأميز ألوان تدرجات الأشياء.
"يتعبني الخيال وأتعايش منه"
أنير هاتفي مرة ثانية ،
أتمنى صديقاً الكترونياً !!..
أتمنى أن أتحدث عن خيالي الغريب وجنوني أيضاً. عن هوسي وحبيبي وخوف الاختبارات وخدش عيني الأيسر. عن عدد الذاهبين مني وكم توقعات القادمين ؟!..
وكيف انتصرت داخل المطبخ على وجبة المبروشة.. 
تعنيني حقاً أبسط أشياء 
أفكاري المبعثرة مع رائحة القهوة وكأنها تشكل نسمة ضبابية.
يصلني دخانه وهو يقول:((أقصد بعثرته، يجتاز المسافات ويمتد إليكِ))
جنون الكتاب أشهى مايمكن تذوقه. أشعر بحلاوته تتمايل حتى تندمج مع حلقي.. 
أُريد الحديث من غير ظنون عن خيالي وأقراص الحلوى.. 
وحتى جريباتي المزركشة.  عن صعوبة جلدي في استقبال ضوء الصباح.. 
تكوري على ذاتي كل ليلة تحت الأغطية الرمادية حتى حجرتي باردة تلسعني بخفة.
 لا أكترث أتذوق وأتحدث ما أريد!!.

اسراء السلقيني
بنت القمر_Esraa.|`

التاريخ - 2021-04-19 6:31 PM المشاهدات 226

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا