شبكة سورية الحدث


عزلة الضوء للشاعرة زينب رمال

عزلة الضوء للشاعرة زينب رمال

عزلة الضوء. 

في عزلتي عن  الضّوء
أهذي ونبيذ انتظاراتي شغف لقياك
وأطعم اللهفة للوقت البليد
أرنو إليك قبل انطفاء العمر
أسابق  حضور  الغياب 

قبل أفول الوقت
بدّد وحشة الرّصيف
الشّارع يتيم الآن
يذرذر صمته الرّهيب
دثّّر عريّّه
تسلّل عباب  ليله الطّويل
كهدأة حلم عميق
حدّثْه ولا قلق
إذا ما اشتعل الحنين وجنّ الودق
هدهدْ صدى مواعيده القلقة
واندلقْ كنور أجاج على زجاج 
أربكته القوارير 

قصيدتي أتعبها التّرحال
أثقل كاهلها هجير الفراق
شتات بغير سبيل
فمعنى الإدراك  أصابه الصّدأ
لعلّ المداد يحتاج سحابة ماطرة
لتعيد للمجاز صبوته
للشغف ذروته
فكنْ
أول العابرين بين شفاه الفجر
كن ضحكة الصّباح 
وافركْ عيون شمسه
لتنسج من طفرة الضّوء ممرّا باتّساع عينيه
لا ترتبك من شبهة الجهات
لا تجزع من وحشة الإلتفات
وامسح بمنديل الرّؤية لهيب دمع  أضناه الإشتياق.
       زينب رمّال

التاريخ - 2021-11-29 8:28 PM المشاهدات 2258

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا