شبكة سورية الحدث


راقب معي هذه الأيام..بقلم راما المصري

راقب معي هذه الأيام..بقلم راما المصري

سورية الحدث

راقب معي هذهِ الأيام ، أيامٌ تمضي متسارعةً تارةً ، ومتباطئةً تارةً أخرى ، متعثرةً باليأسِ ، راكدةً في إكتئابٍ طويل ، إلى أن يتسللَ الأملُ ممسكاً بكلتا يديها و منتشلاً إياها ،  و عائداً معها إلى مجراها الطبيعي .
أيامٌ كئيبةٌ ،  باردةٌ لكنني لا أقصد برودة الجو فقط ، أعني خلوّها من الشغف ، الأفكارِ و المواقفِ  الدافئة التي تُشعِرُكَ بيديها تلتفان حول قلبك .
و أعتقدُ أنَّ مجرد رسالة إلكترونية حاملةً " كلاماً لطيفاً مطوّلاً ، أغنية لك خصيصاً ،... أي شيءقد يشعرك أنك مميز و أنك قد تركت أثراً" كفيلة في أن ترد إليك كل الأشياء المفقودة .
أو ربما واقعياً بعضٌ من الوقت مع صديقٍ لطيف مع عناقٍ طويل ، و يدين تعانقان يديك ، أعينٍ تراقب نظراتِ عينيك ، آذانٌ تصغي لك و فمٌ يتمتم بكلماتٍ تُشعِرك بأهميتك ، كأسٌ ساخِنٌ من الشاي ، أحاديثٌ طويلة ، و بعد دموعٍ و مواساة تتعالى أصواتُ الضحكات و يُنسى الحزن  لمجرد أنه شخصٌ يُحبك .

أحياناً بعضٌ من الحنانِ و الأحضانِ و الحب  ، تُلقي بالحزنِ بعيداً عنك و تُضمدُ قلبك الذي ثقّبته الخيبات .

- رَاما المَصري

التاريخ - 2022-01-14 10:11 PM المشاهدات 130

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا