شبكة سورية الحدث


موجة رفع أسعار قادمة..

موجة رفع أسعار قادمة..

كتب مدير التحرير..
موجة رفع أسعار قادمة..

سورية الحدث
وكأن هم المواطن أصبح فقط بعدم رفع سعر المادتين الوحيدتين المدعومتين اللتين بقيتا على البطاقة الذكية ( الخبز و الغاز المنزلي)..
وكأن رفع أسعار الغاز الصناعي إلى ١٥٠ ألف ليرة سورية لن يؤثر أو ينعكس على أسعار السلع في الأسواق!..
وكأن السلع التي يصنّعها الصناعيون ينتجونها بطاقة الهواء!..
اليوم رفع أسعار الغاز الصناعي وغداً الكهرباء الصناعية لأن سعر طن الفيول ارتفع أيضاً..
نعم أشرنا سابقاً ونعيد.. ان الحكومة تدور في حلقة مفرغة لا تعرف هي بحد ذاتها نهاية لها.. أسعار جديدة تصدرها وزارة حماية المستهلك بالتشاور مع أخواتها ونقاباتها للكلف الحقيقية، وما إن تصدر التساعير حتى نفاجأ برفع أسعار مصادر الطاقة ( مازوت، بنزين، غاز، كهرباء) ثم اجتماعات جديدة ورفع أسعار حسب الكلف الجديدة، ومرة أخرى رفع أسعار مصادر الطاقة وهكذا...
لكن إلى متى؟ الحكومة نفسها لا تعرف كما أسلفنا..
لن نعيد ونكرر أن غياب التخطيط الممنهج أو السير  على خطة واضحة هو ما يعيب الحكومة، لكن أن يصبح شغل الحكومة الشاغل هو الاجتماعات لرفع أسعار كل شيء لسد عجز ميزانها الاقتصادي، فهذا ما سيجعل حالنا الاقتصادي على حافة الهاوية..
واسمحوا لي في نهاية مقالي هذا أن أستشهد بكلام الخبير الاقتصادي جورج خزام الذي قال: الاقتصاد السوري ليس رأسمالياً ولا اشتراكياً.. فالحكومة تطبق سيئات النظامين فقط، وتحقق مصالح بعض المسؤولين..

التاريخ - 2023-09-28 7:21 AM المشاهدات 1047

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا