شبكة سورية الحدث


وزارة التعليم العالي تخطيء بتفسير مرسوم جمهوري..!!

وزارة التعليم العالي تخطيء بتفسير مرسوم جمهوري..!!

 

سورية الحدث - محمد الحلبي  


لقد أصدر السيد رئيس الجمهورية الدكتور بشار الأسد المرسوم رقم /٦/ لعام ٢٠٢٢ القاضي بمنح تعويض طبيعة عمل للعاملين بوظائف تدريسية في المعاهد الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم للتقاني.. وكان هدف هذه المكرمة من السيد رئيس الجمهورية هو تحسين الواقع المعيشي للعاملين في الوظائف التعليمية بوزارة التعليم العالي أسوةً بالمرسوم رقم /٢٧/ لعام ٢٠٢٠ القاضي بمنح تعويض طبيعة عمل للعاملين في وزارة التربية وبنسبة ٤٠٪..
إلا أن القائمين على تفسير المرسوم في وزارة التعليم العالي أفرغوا المرسوم من محتواه، وحرموا شريحة كبيرة من معلمي الحرف القائمين بوظائف تدريسية من هذه المكرمة..
ولدى مراجعة المعنيين من قبل معلمي الحرف في المعهد التقاني للهندسة الميكانيكية والكهربائية بدمشق أصرّ هؤلاء على موقفهم، ورفضوا كلمة -أخطأتم- من معلمي الحرف، وطالبوا أصحاب الحق أن يقولوا -ظُلمنا- بدلاً من أخطأتم..
المرسوم في مادته الثانية من الفقرة الأولى أشار إلى منح العاملين في المعاهد التقانية الخاضعة لإشراف المجلس الأعلى للتعليم التقاني تعويض طبيعة عمل بنسبة من الأجر الشهري المقطوع بتاريخ أداء العمل وفق الآتي:
١) أربعون بالمائة للمدرسين والعاملين القائمين بوظائف تدريسية  فعلية..
٢) ١٠ ٪ للقائمين بالعمل الإداري بمن فيهم المخبريين..
أولاً لم يحدد المرسوم في فقرته الأولى فئة معينة من القائمين بوظائف تدريسية، ليشمل هذا البند أكبر شريحة ممكنة من العاملين القائمين بوظائف تدريسية.. وذلك لِعظم مكرمة المرسوم، لا لأن يختص فئة بعينها..
ثانياً المرسوم واضح وضوح الشمس، حيث يعطي ٤٠٪ لكل من يقوم بالتدريس، ومعلمو الحرف يقومون بوظائف تدريسية، وذلك استناداً إلى تعريف ووصف معلم الحرفة في النظام الداخلي للمعاهد، حيث جاء تعريف معلم الحرفة بالحرف الواحد، معلم الحرفة: هو من يقوم بتدريس الكتب المقررة بالاختصاص الذي يعمل فيه وفقاً للمنهاج المعتمد والتعليمات الصادرة بهذا الشأن..
أيضاً جاء بالمادة /٦/ من القانون الأساسي رقم (٥٠) لعام ٢٠٠٤ للعاملين في الدولة  أنه يمنح العاملين في وظيفة معلم حرفة من الفئة الثانية علاوة إضافية على الأجر قدرها ٧٪ تنزّل من أجرهم في حال نقلهم بناء على طلبهم لوظائف غير تعليمة..
وهذا إثبات آخر على أن معلمي الحرف يقومون بوظائف تعليمية..
وهذا كافٍ ليحصل معلمي الحرف على طبيعة عمل قدرها ٤٠٪ حسب المرسوم /٦/ لعام ٢٠٢٢..
ناهيكم عن أن الفقرة الثانية ذكرت المسميات الوظيفية المستحقة لنسبة ١٠ ٪ صراحةً.. (إداريون - مخبريون)، ولم يرد ذكر معلم الحرفة نهائياً..
تعقيب المحرر
أيها السادة.. المراسيم لا تصدر لتظلم فئة على حساب أخرى تقوم بنفس العمل وبنفس المسمى الوظيفي، فتعطي هؤلاء وتمنع هؤلاء.. تعطي معلمي الحرف في التربية وتمنع عن أمثالهم في التعليم العالي..
ثانياً إن كان هناك ظلم وقع بتفسير المرسوم ولم يكن هناك خطأ كما قال لنا معلمو الحرف لدى مراجعتهم لأحد المسؤولين في وزارة التعليم العالي بغية الدفاع عن حقهم فالأحرى أن نقوم بنصرة المظلوم، وإعادة الحق لإصحابه، وهذا واجب وليس تفضلاً..
 معلمو الحرف على مساحة الجمهورية العربية السورية ومسألة حقوقهم المستحقة يضعونها على طاولة المعنيين ويقولون..
"الاعتراف بالخطأ فضيلة" يا سادة.. فهل من أذن صاغية؟..

التاريخ - 2022-09-25 2:55 PM المشاهدات 612

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا