شبكة سورية الحدث


أزمة الطاقة الأوروبية تجعل الولايات المتحدة الأولى عالمياً في تصدير الغاز

أزمة الطاقة الأوروبية تجعل الولايات المتحدة الأولى عالمياً في تصدير الغاز


الحدث_متابعة:علاء مسعود  

دفعت أزمة الطاقة الأوروبية الأخيرة، بجعل الولايات المتحدة تتصدر المركز الأول عالمياً في تصدير الغاز المسال، وذلك بعد ارتفاع طلبات التسليم الأوروبية من الشركات الأمريكية.

وبحسب وكالة "بلومبرغ"، تفوقت المنشآت الأمريكية على نظيراتها المعروفة بطاقتها الكبيرة في التصدير في كل من قطر وأستراليا، في ديسمبر/كانون الأول الماضي.

كما أشارت بيانات تتبع السفن التي تجريها وكالة بلومبرغ، بفقزات في الصادرات من منشآت سابين باس وفريبورت.

وصرحت شركة تشينير للطاقة، الشهر الماضي: إن "وحدة إنتاج جديدة في مصنعها ممر سابين في لويزيانا أنتجت أول شحنة لها".

كما أدت ثورة الغاز الصخري، بالإضافة للاستثمارات بمليارات الدولارات في مرافق التسييل، بجعل الولايات المتحدة تتحول من مستورد صاف للغاز الطبيعي المسال إلى أكبر مصدر في أقل من عقد.

وشهد إنتاج الغاز إرتفاعاً كبيراً بلغ نسبة 70% تقريباً منذ عام 2010، ومن المتوقع أن تمتلك الدولة أكبر قدرة تصدير في العالم وذلك بحلول نهاية عام 2022 بمجرد البدء في تشغيل محطة ممر كلاكسيو التابعة لشركة فينشر جلوبال للغاز الطبيعي المسال.

كما تشير المعطيات بأن موقع الولايات المتحدة كأكبر شاحن للغاز الطبيعي المسال قد يكون قصير الأجل، نتيجة أن الصادرات كانت أعلى بقليل من الصادرات من قطر واستراليا، ومن الممكن أن تؤثر أي مشكلات في الإنتاج على الترتيب.

وعند النظر إلى أبعد من ذلك، نجد أن قطر بدأت بالتخطيط لمشروع تصدير ضخم ستبدأ بالعمل به في أواخر العشرينيات، الذي يعزز مكانة الدولة الواقعة في الشرق الأوسط كأكبر مورد للوقود.

وتجدر الإشارة إلى أن أوروبا تواجه أزمة طاقة شتوية حيث تكافح المرافق مع انخفاض مخزونات الغاز الطبيعي موسمياً.
الحدث_متابعة:علاء مسعود_وكالات

التاريخ - 2022-01-08 6:05 PM المشاهدات 82

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا


كلمات مفتاحية: الطاقة الكهرباء