شبكة سورية الحدث


أ.د خالد كيوان ينال المرتبة الأولى بمسابقة "الجهود العربية والإسلامية لخدمة القدس"

أ.د خالد كيوان ينال المرتبة الأولى بمسابقة "الجهود العربية والإسلامية لخدمة القدس"


سورية الحدث الاخبارية- السويداء- معين حمد العماطوري  
يعتبر الأستاذ الدكتور خالد كيوان رئيس فرع جامعة دمشق بالسويداء، استاذاً في علم الآثار وله العديد من الدراسات والبحوث العلمية المحكمة علمياً ومعظمها منشور في المجلات والدوريات العلمية المعتمدة، وهو واحد ممن أثرى المحتوى العلمي بمجموعة من مقالات إضافة لمحاضراته ودراساته في المسكوكات الأثرية.
في إطار تسليط الضوء على جهود الدول العربية والإسلامية الرسمية والشعبية لخدمة قضية القدس من خلال البحث والدراسة، والعمل على لفت الانتباه للمخاطر المحدقة بمدينة القدس، وتعزيز الوعي بأهمية البحث العلمي في المباحث المتعلقة بالقضية الفلسطينية، وتعزيز الانتماء والشعور الوطني الفلسطيني والإسلامي والعربي تجاه قضية القدس".
فقد أعلنت الهيئة العامة للشباب والثقافة بغزة ومركز المبادرة الاستراتيجية فلسطين ماليزيا، عن مسابقة "الجهود العربية والإسلامية لخدمة القدس"، وشارك الأستاذ الدكتور خالد كيوان في بحث علمي حول القدس. كون المسابقة معنية بالبحث العلمي.
وبعد مشاركته ضمن مسابقة "الجهود العربية والإسلامية لخدمة القدس" فائز بالدرجة الأولى في مسابقة البحث العلمي في غزة، التي شهدت مشاركة واسعة من باحثين فلسطينيين وعرب.
حيث أعلنت الهيئة العامة للشباب والثقافة بغزة ومركز المبادرة الاستراتيجية فلسطين ماليزيا، عن مسابقة "الجهود العربية والإسلامية لخدمة القدس"، وبدوره أعلن القائمين على المسابقة من إدارة "الشباب والثقافة" الفائزين وذلك يوم اليوم الأربعاء 7/12/2022عن أسماء الفائزين في المسابقة البحثية الدولية: "الجهود العربية والإسلامية لخدمة القدس".
وفي إعلان للجنة المنظمة أكدت أنه "تم الإعلان عن إطلاق المسابقة مطلع شهر أبريل/ نيسان الماضي، وشهدت المسابقة تفاعلًا واهتمامًا لافتين من الباحثين الفلسطينيين والعرب للمشاركة في المسابقة، لتقديم أبحاث تغطي مجالات المسابقة وهي: المجال السياسي والقانوني، والمجال العلمي والثقافي والتاريخي، والمجال الإعلامي، والمجال الاجتماعي والشعبي، ومجال مؤسسات المجتمع المدني والأهلي".
وتابعت: "تسلمت لجنة المسابقة 53 بحثًا باللغة العربية والإنجليزية للمشاركة في المسابقة قدمها باحثون من فلسطين وعدة دول وهي: مصر، الجزائر، سوريا، المغرب، تونس، السعودية، السودان، اليمن، والعراق، تسلط الضوء على جهود العرب والمسلمين لخدمة القدس".
وأشارت اللجنة أنها قامت بتشكيل لجنة تتكون من أساتذة في عدد من الجامعات الفلسطينية مختصين في مجالات المسابقة، لتحكيم الأبحاث وتقييمها، مشيرة إلى أنه تم اعتماد نظام ترميز الأبحاث لمراعاة أعلى درجات النزاهة والشفافية والمصداقية خلال عملية التحكيم.
وأوضحت اللجنة إلى أن إعلان المسابقة يشترط حصول البحوث المتنافسة على الجوائز الثلاثة الأولى تقييم 85 درجة فما فوق، وقد اجتاز 19 بحثًا باللغة العربية شروط الإعلان للتنافس على تلك الجوائز، من أصل 43 بحثًا.
وبينت اللجنة إلى أنه لم يتمكن أي باحث من المشاركين في المسابقة باللغة الإنجليزية من اجتياز الدرجة المطلوبة وتم منح المركز الثالث لصاحب أعلى درجة بين المشاركين وتم توزيع قيمة جوائز المركز الأول والثاني على المشاركين في المسابقة باللغتين ممن حصلوا على تقييم أعلى من 80 درجة بقيمة 100 دولار لكل مشارك.
وكشفت اللجنة عن أسماء الفائزين في المسابقة وجاءت على النحو التالي: في اللغة العربية حصل الباحث خالد كيوان من سوريا على المركز الأول وجائزة قيمتها 1200 دولار، وحصلت الباحثة رباب الشويكي من فلسطين على المركز الثاني وجائزة قيمتها 800 دولار، فيما حصل الباحثان علي عسلية وهالة الحرازين من فلسطين على المركز الثالث وجائزة قيمتها 600 دولار، وحصل الباحثون أحمد أبو يوسف، نعيم بارود، محمود عساف، سليم الحشاش، محمد السيقلي ورزق حجاج من فلسطين، والباحث جارش نصر من الجزائر، والباحث أيمن حسن من مصر، على المركز الرابع وجائزة قيمتها 200 دولار لكل بحث، إضافة إلى منح الباحثين الحاصلين على المركز الخامس وعددهم 12 باحث على جائزة قيمتها 100 دولار لكل بحث.
وفي اللغة الإنجليزية، حصل الباحث خالد عيسى على المركز الثالث وجائزة قيمتها 600 دولار، وحصل الباحثون سامي الأسطل، عبد الله عبد الغفور، حازم الشعراوي، جويدة منصور، ديما السوسي، محسن الندوي، حنين الحولي، على المركز الرابع وجائزة قيمتها 200 دولار لكل بحث.
وأكدت اللجنة أنها تعمل على استثمار الأبحاث المشاركة في المسابقة لخدمة قضية القدس من خلال نشرها في عدد من المجلات العلمية، والمساهمة في تزويد المكتبة العربية بإنتاج فكري حول المدينة المقدسة، مطالبة الباحثين الفلسطينيين والعرب كافة بتسخير جهودهم البحثية نحو مزيد من العمل لخدمة القضية الفلسطينية وقضية القدس والقضايا العربية والإسلامية.
الجدير بالذكر أن الأستاذ الدكتور خالد كيوان له العديد من المشاركات العلمية الأكاديمية في جامعة دمشق وغيرها من الجامعات إضافة لبحوث ودراسات في علم الآثار نال عليها درجات علمية متقدمة، وهو اليوم أستاذ أكاديمي له العديد من الإشراف على رسائل الماجستير والدكتوراه، إضافة لعمله كرئيس فرع جامعة دمشق في السويداء.

التاريخ - 2022-12-08 3:24 PM المشاهدات 194

يسرنا انضمامكم لقناتنا على تيلغرامانقر هنا